تقييم المستخدم: 0 / 5

تعطيل النجومتعطيل النجومتعطيل النجومتعطيل النجومتعطيل النجوم
 

    patient rights   

مخطط حقوق المرضى في الجمهورية الاسلامية الايرانية – مستشفي اميد التخصصي

١ - من حق كل مريض ان يحصل على الخدمات الصحية الجيدة - تقديم الخدمات الصحية يجب ان تكون:
١-١) مطابقة للشؤون الأنسانية و ان تقدم على اساس الأحترام للمبادئ و العقائد الثقافية والمذهبية.
١-٢) مبنية على اساس الصدق و الأنصاف و الأدب و ان تكون مرفقة بالمحبة و الحنان.
١-٣) خالية من كل التمييزات العرقية و الطائفية و الثقافية و المذهبية و نوعية الأمراض ، كما وهي خالية من التمييز بين الذكر والأنثى؛
١-٤) مبنية على اساس العلوم المتطورة والحديثة؛
١-٥) مبنية على اساس تقدم و تفضيل مصالح المريض؛
١-٦) مبنية على اساس العدالة في توزيع الموارد الصحية و الأولوية العلاجية للمرضى؛
١-٧) مبنية على اساس التنسيق بين اصول العناية، كالوقاية و التشخيص و العلاج و اعادة التأهيل؛
١-٨) مرفقة مع جميع الامكانيات الترفيهية الضرورية و بعيدة عن المعاناة و الالم و فرض القيود الغير ضرورية؛
١-٩) الاهتمام الخاص بحقوق الفئات الضعيفة في المجتمع بمن فيهم الاطفال و النساء الحوامل و المتقدمين في العمر و المرضى النفسانيين و المسجونين ، المعوقين من الناحية العقلية و الجسمية والاشخاص الغير مكفولين ؛
١-١٠)يجب ان تقدم الخدمات في اسرع وقت ممكن مع الاحترام لاوقات المريض؛
١-١١) يجب الاخذ بعين الاعتبار الامور المتعلقة باللغة و العمر و الجنس للذين يحصلون على الخدمات؛
١-١٢) عدم النظر الى التكلفة و المصاريف في حالات الطوارئ ، اما اذا كانت الحالة غير فورية (اختيارية) فستكون الكلفة وفقا للتعلىمات؛
١-١٣) في حالات الطوارئ، اذا كان تقديم الخدمات المناسبة غير ممكن، يجب اعلام المريض بكافة الامور و نقل المريض الى الاقسام المجهزة لتقديم الخدمات الضرورية؛
١-١٤ ) في المراحل الاخيرة من حياة المريض و التى لا يمكن ان يعود فيها المريض و قد تكون الوفاة قريبة، ستكون غايتنا الاهتمام في الحفاظ على راحة المريض. القصد من راحة المريض، تخفيف الالم و معانات المريض، الاهتمام في تلبية طلبات و حاجات المريض و عائلتة من الناحية النفسية و الاجتماعية و المعنوية و العاطفية. يحق للمريض ان  يطلب حضور احد الاشخاص ليكون معه حين الموت. الاحتضارهى الحالة التى لا يمكن ان يتعالج المريض و لا يعود الى حالته السابقة و يكون الموت قريبا منه ولا مفر منه.
٢- يجب ان تكون المعلومات الطبية اللازمة، الكافية و متوفرة لدى المريض.
٢-١) يجب ان تكون المعلومات وفق الموارد التالية:
٢-٢-١) تكون مطابقة لبنود مخطط حقوق المرضي، عند دخول المريض و في وقت الاستقبال و تسجيل المريض؛
٢-١-٢) القوانين و المصاريف المتوقعة في المستشفي بما فيها الخدمات العلاجية و غير العلاجية و القواعد و نظام التامين و تعريف الانظمة الداعمة في حين استقبال و تسجيل دخول المريض؛
٢-١-٣) اعلام المريض بالاسماء و المسؤولية و المهنة لكل من أعضاء الفريق الطبي و المسؤول على تقديم الخدمات بمن فيهم الطبيب و الممرض أو الممرضة و طلاب الجامعات و العلاقة المهنية بينهم؛
٢-١-٤) طرق التشخيصية و العلاجية و نقاط الايجابية و السلبية لكل طريقة و التأثيرات الجانبية المحتملة، تشخيص المرض و تأثيراتها الجانبية و جميع المعلومات التى قد تؤثر على اتخاذ القرارات من قبل المريض؛
٢-١-٥) طريقة الوصول الى الطبيب المعالج  و كلا من الفريق الطبي خلال فترة العلاج؛
٢-١-٦) جميع الاجراءات المتخذة على اساس البحوث و الدراسات العلمية؛
٢-١-٧) تقديم التعلىمات الضرورية لاستمرار العلاج؛
٢-٢) طريقة التقديم للمعلومات يجب ان تكون وفق الموارد التالية:
٢-٢-١) يجب ان تقدم المعلومات في الوقت المناسب و وفقا لحالة المريض، القلق و الالم و خصوصيّاتة الفردية بما فيها اللغة و قدرة الدراك و الاستيعاب، الا في حال ان:
- التأخير في اجراء العلاج يسبب اضرار للمريض ؛ ( في هذة الحالة يجب ان تنقل المعلومات الى المريض في اول فرصة مناسبة بعد اكمال الاجراءات الضرورية).
- يجب الاحترام على قرار المريض في حال ان لم يرغب في الحصول على المعلومات الا في حال ان عدم الحصول على المعلومات من قبل المريض، تسبب مشاكل و خطورة للمريض و المرافقين ؛
٢-٢-٢) يستطيع المريض الحصول على المعلومات و التقارير الطبية و يحق للمريض ان يطلب نسخة منها كذلك يحق له ان يطالب بتصحيح الاخطاء الواردة فيها.
٣- يجب ان يحترم حق المريض في اتخاذ القرارات للحصول على الخدمات الصحية.
٣-١) تكون مجموعة الخيارات و اتخّاذ القرارات وفقا للموارد التالية :
٣-١-١) اختيار الطبيب المعالج و مركز تقديم الخدمات الصحية وفقا للتعلىمات؛
٣-١-٢) اختيار و استشارة من طبيب الثانى(طبيب استشاري)؛
٣-١-٣) القرار للحضور أو عدم الحضور في اى نوع من انواع البحوث مع الثقة بأن القرار لن يؤثر على استمرار و طريقة الحصول على الخدمات الصحية؛
٣-١-٤) قبول أو رفض الاقتراحات العلاجية بعد معرفة الاعراض المحتملة الناجمة عن قبول أو رفض هذة العلاجات الّا في حالات الانتحار أو الموارد التى تعرّض حياة الاخرين للخطر جراء الامتناع عن العلاج؛
٣-١-٥) يسجّل الرأى المعلن و المسبق من قبل المريض بالنسبة لعلاجاتة المستقبلية في الظروف و الوقت الذى يمكن للمريض ان يتخذ القرار بنفسة و سيكون هذا الرأي دليلاً و سنداً للاجراءات الطبيّة في الوقت و الظروف التى لا يمكن فيها المريض، ان يتخذ القرار بنفسه، كما و سيكون القرار البديل للمريض، مع الاخذ بعين الاعتبار للشوْون القانونية المطلوبة من قبل مقدّمى الخدمات الصحية.
٣-٢) ظروف الاختيار و القرارات:
٣-٢-١) يجب أن تكون اختيارات و قرارات المريض، متاخذة بالحريّة الكاملة و تكون مبنّيه على المعلومات الكافية و الشاملة ( المذكوره في البند الثانى)؛
٣-٢-٢) بعد تقديم المعلومات ، يُعطى للمريض الوقت اللازم لأتّخاذ القرار.
٤- تقديم الخدمات الصحية يجب ان تكون مبنيّة على اساس الحريّة الكاملة للمريض ( عندما يريد ان يكون معزولا ) و كذلك الاحترام و الحرص على مبدأ السريّة.
٤-١) مراعاة مبدأ السرّية بالنسبة لجميع المعلومات المرتبطة بالمريض تكون الزاميّه الا في المستثنيات القانونية ؛
٤-٢) يجب  الاحترام و الحفاظ على حريّة المريض في جميع مراحل العناية سواءً التشخيصية أو العلاجية فلهذا من الضرورى ان تتوفّر جميع الامكانيّات اللازمة لضمان حق المرضي؛
٤-٣) المريض و الكادر المعالج والاشخاص المأذونين من قبل المريض و الاشخاص المأذونين من قبل القانون فقط، يمكنهم الوصول الى المعلومات الخاصة بالمريض؛
٤-٤) يحق للمريض مرافقة احد الاشخاص المعتمدين لديه في جميع المراحل التشخيصّية بما فيها الفحوصات. من حق الطفل أن يرافقة أحد الوالدين في جميع مراحل العلاج، الّا ان يكون هذا الامر مخالفاً للامور و الاجراءات الطبيّة.
٥- الوصول السريع الى الانظمة الفعّالة و المهتمّة بالشكاوى هو من حقٌ كل مريض.
٥-١) يحق لكل مريض تقديم الشكوى الى المراجع القانونية في حالة انتهاك حقوقة و التي تعتبر هذه الحقوق، موضوع و اساس هذا المخطط، دون اى تلكوء في كيفية الحصول على الخدمات الصحية؛
٥-٢) يحق للمرضى الاطّلاع عن طريقة العمل و نتائج شكاويهم؛
٥-٣) يجب أن تعوّض الخسائر الناجمة عن أخطاء مقدّمى الخدمات الصحية في اسرع وقت ممكن بعد الاثبات وفقاً للقوانين.
على صعيد تنفيذ هذا المخطط و في بعض الحالات التى لا يستطيع فيها المريض ان يتاخذ القرار، مهما كان السبب، فستكون جميع الامور المتعلقة بحقوق المريض و المعلن في هذا المخطط على عاتق المُقرّر القانونى البديل (وصي المريض). من الواضح، اذا كان قرار المُقرّر البديل مخالفاً لرأى الطبيب في استمرار العلاج، فباستطاعة الطبيب ان يلجأ الى المراجع ذوى الصلاحية للنظر مجدداً في اتخاذ القرار.
اذا لم تسمح ظروف و حالة المريض بالاتخاذ القرار، و لكنّة يستطيع أتخّاذ بعض القرارات في اي مرحلة من مراحل العلاج، فيجب أن تؤخذ هذه القرارات بعين الاعتبار و الاحترام.
 

معلومات الاتصال

العنوان البريدي : ايران - طهران - خط السريع "همت غرب" - شارع كبيري طامة - شارع بهار- رقم 15

رقم الاتصال : 00989120225290

البريد الإلكتروني :ipd@omid-hospital.com